الأربعاء, 02 جانفي 2019 10:22

اتحاد العاصمة واتحاد بلعباس 2-1 الاتحاد يتأهل وحامية المنقذ يسجل ويتصالح مع الانصار مميز

كتبه
قيم الموضوع
(1 تصويت)

تأهل اتحاد العاصمة بصعوبة للدور ثمن نهائي لكأس الجمهورية بعد فوزه 2-1 ضد اتحاد بلعباس بملعب عمر حمادي ببولوغين، تأهل منطقي ولكن جاء بشق الانفس بحيث لم يأت هدف الفوز الا في الدقائق الاخيرة من الشوطين الاضافيين، تابع معنا تفاصيل المبارة

 دخل الاتحاد المبارة بتشكيلة منقوصة من شافعي المصاب (وليس عقوبة من المدرب كما ظنّ" البعض) بالاضافة لبن خماسة المعاقب ويايا زماموش ومنصوري المصابين ايضا دون الحديث عن اللاعبين الذين غادروا الفريق في الميركاتو الشتوي.

واليكم التشكيلة الاساسية التي بدأت اللقاء

برفان - بن يحيي - مفتاح (بن موسى) - شريفي - العرجي - شيتة - بن غيث (حمرة) - كودري - مزيان (حامية) - بودربال - ايبارا

الاهداف من تسجيل العرجي الدقيقة 45 وحامية في الدقيقة 106

 

الشوط الاول كان كله لصالح الاتحاد بحيث سيطر على كل مجريات اللقاء وضيع فرص خطيرة ادهشت كل الحاضرين كتسديدة كودري التي علت العارضة رغم ان الشباك كانت فارغة، وايضا بن غيث الذي ضيع فرصة وجه لوجه بعد عمل جميل من ايبارا، ولم يأت الهدف الاول حتى الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول بعد عمل ثنائي جميل بين بن غيث ومزيان، هذا الاخير يوزع والعرجي يقذف على الطائر مسجلا هدفا جميلا اعطى التفوق لزملائه.

وجاءت بداية الشوط الثاني بنفس الكيفية حيث بدأ الضغط من الاتحاد الذي ضيع فرصة سانحة للتسجيل، وفي وقت كان الجميع يتوقع اضافة الهدف الثاني وحسم اللقاء حدث ما لم يتوقعه احد بحيث استغل اتحاد بلعباس هجوما معاكسا وبعد توزيعة عرضية يقع ربيع مفتاح في المحظور ويهدي هدف التعادل للبلعباسيين من تسجيل بن عياد.

هدف التعادل اعاد الثقة للفريق الزائر بحيث رجع للدفاع واغلق مفاتيح المبارة ولم يكتف بذلك فقط، بل استطاع خلق بعض الفرص التي اربكت دفاع الاتحاد وكاد على اثرها تلقي الهدف الثاني لولا تصدي برفان، ولم يعد زملاء شيتة للمبارة حتى الدقائق الاخيرة بحيث اعطى بن موسى بعض الحيوية للهجوم بتوزيعاته الخطيرة لكن لا ايبارا ولا مزيان ولا بن غيث استطاعوا تسجيل هدف التأهل مما اضطر الفريقان للجوء للشوطين الاضافيين.

دخول حامية كان في محله بحيث اصبح الاتحاد يلعب بقلبي هجوم وهو ما اربك دفاع بلعباس المحكم بحيث بدأت تظهر الفراغات اكثر والاتحاد كان قريبا من التسجيل لكن واصل تضييع الفرص وخاصة التسديدات من خارج منطقة العمليات من كودري وبن غيث ومزيان كلها لم تفلح في الاستقرار في شباك الحارس خضايرية المتألق

وانتظر انصار الاتحاد الدقيقة 106 ليشاهدوا هدفا ولا أروعن فبعد ان تلاعب بن يحيي بالدفاع البلعباسي على مرتين يرفع الكرة عن طريق اللوب لحامية الذي يسجل هدف التأهل ويتصالح مع الانصار الغاضبون منه بعد مردوده الضعيف في مبارة المريخ السوداني.

نهاية اللقاء كانت مميزة كالعادة بملعب عمر حمادي بالاحتفال بين اللاعبين والانصار على أمل اصلاح بعض الاخطاء الدفاعية وخاصة الفعالية في الهجوم خاصة وان مرحلة العودة من البطولة ستكون صعبة ومهمة التتويج باللقب ستبدأ يوم الجمعة القادم.

من بين النقاط الايجابية في المبارة مستوى العرجي الذي يتصاعد تدريجيا
بن يحيي ايضا بدأ يستعيد مستواه وربما استدعاءه للفريق الوطني حفزه اكثر
برفان رغم كل شيء يستحق كل الاحترام

مزيان وبن غيث كانا مميزين ولكن نقصتهما الفعالية

كودري ايضا لم يكن بمستواه المعهود 
ايبارا ظهرت عليه نقص المنافسة

طرد بودربال يجعلنا نقف على سلبية اخرى في الفريق وهي ان بعض اللاعبين يتنرفزون كثيرا عندما لا تكون المبارة في صالحهم

 

قراءة 939 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة